احباء فى الله

مرحبا بك عزيزى الزائر يسعدنا وجودك معنا بين اخوانك واخواتك فى منتدى احباء فى الله

كما يسعدنا انضمامك لاسرتنا الغالية
احباء فى الله

    قل مبارك ولا تقل مبروك

    شاطر
    حبيبه الرحمن
    حبيبه الرحمن
    المدير العام

    عدد المساهمات : 294
    تاريخ التسجيل : 03/12/2010
    العمر : 43
    الموقع : مصر

    قل مبارك ولا تقل مبروك

    مُساهمة من طرف حبيبه الرحمن في الإثنين 18 نوفمبر 2013, 5:50 pm

    الفرق بين كلمة مبارك و مبروك??في التهنئة 

    يخطئ الكثيرون في هذا اللفظ ..فيقولون لمن أرداوا أن يباركوا له ( مبروك ) أو ( مبروك عليك ) 

    ولو علم أحدنا معنى هذه الكلمة لايستحى منها ..وتعتبرُ كلمة ( مبـروك ) من التهاني المتداولة 

    و الشائعة عندنا ونقصد بها الدعاء بالبركة عند المناسبات السارّة والميمونة ولكنّ الصحيـحَ لغويا أن نقول :

    ( مُبـارك ) أو ( بالبَـرَكة ) أو ( بارك الله لك أو فيكِ أو عليكِ ) أو ( بارككِ الله ) 

    ونحوها من صيغ التبريكات الصحيحة لغةً وشرعاً، والتي تعني الدعاء بالنّماء والزّيادة . 

    فالفعل الرباعي (بارك) يأتي اسم المفعول منه على وزن مفاعل (مبارك), 

    وقد دعا به النبي صلى الله عليه وسلم لعبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه لما تزوج فقال: بارك الله لك، وأولم ولو بشاة. رواه البخاري ومسلم.

    واسم المفعول من فاعل الرباعي هو مفاعل كما قال ابن مالك، فالقياس أن يقال مبارك، ولا يقال مبروك.

    وقد وردت كلمة مبارك في السنة كما في حديث البخاري أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا رفع مائدته قال: الحمد لله كثيرا طيبا مباركا فيه.

    والمعني في اللغة :

    البَرَكَةُ، محرَّكةً النَّماءُ والزيادةُ، والسَّعادَةُ. والتَّبْريكُ الدُّعاءُ بها. وبَريكٌ مُبارَكٌ فيه. وبارَكَ اللّهُ لَكَ، 

    وفيكَ، وعليكَ، وبارَكَكَ، وبارِكْ على محمدٍ، وعلى آلِ محمدٍ أدِمْ له ما أعْطَيْته من التَّشْريفِ والكَرامَةِ. 

    وتَبَارَكَ اللّهُ تَقَدَّسَ وتَنَزَّهَ، صفَةٌ خاصَّةٌ باللهِ تعالى، و بالشيءِ تَفاءَلَ به.

    أما ( مبـروك ) فإنها مشتقّة من بَرَكَ البعير يبرُكُ بُروكاً أي : استناخَ البعير وأقامَ وثبَتَ .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 20 مارس 2019, 1:34 pm